إذا كنت تعاني من السمنة الزائدة، فهل سمعت عن رجيم الماء من قبل؟

إذا كنت تعاني من السمنة الزائدة، فهل سمعت عن رجيم الماء من قبل؟

هل سمعت يومًا عن رجيم الماء لخسارة الوزن؟ إليك سردًا مستفيضًا عن رجيم الماء وأضراره وفوائده وأهم التجارب.

إن كنت قد سمعت من قبل عن رجيم الماء أم لا، فإنك حتمًا تعرف فوائد شرب الماء يوميًا بالقدر الذي يحتاجه الجسم.

حيث يحتاج الجسم إلى الماء بمقادير متفاوتة حسب العمر:

  • الأطفال: يحتاج الأطفال إلى شرب الماء بمقدار من 0.8 إلى 1.4 لترًا يوميًا
  • المراهقون: يحتاج المراهقون إلى شرب الماء بمقدار 1.6 لترًا يوميًا وقد تزيد هذه الكمية حسب الحالة البدنية والنشاط اليومي
  • البالغون: يحتاج الشخص البالغ إلى شرب الماء يوميًا بمقدار من 1.5 لترًا إلى لترين يوميًا، مما يعادل 8 أكواب ماء، وتزداد هذه الكمية في الطقس الحار.

Water-benefits

فوائد شرب الماء

إن الماء أحد أهم الأجزاء الأساسية في جسم الإنسان، إذ يشكل الماء قرابة نسبة 60% من وزن الجسم.

بالإضافة إلى ذلك، فإن الماء تكمن أهميته الخاصة في الخلايا والأنسجة وباقي أعضاء الجسم، حيث إن يساهم في تنظيم حرارتها.

وينصح الأطباء بشرب الماء والسوائل وتناول الأطعمة الغنية بالماء من أجل تعويض الجسم عما يفقده أثناء القيام بوظائفه الحيوية.

وتتعدد فوائد الماء لصحة الإنسان، فمنها:

  • تقليل نسبة الإصابة بالنوبات القلبية: إذ إن شرب الماء بالمقدار الكافي الذي يحتاجه جسم الإنسان من شأنه تقليل مخاطر واحتمالات الإصابة بالنوبات القلبية.
  • إمداد الجسم بالطاقة: يعمل الماء على إمداد الجسم بالطاقة اللازمة له للقيام بأنشطته اليومية، حيث إن شرب الماء الكافي يوميًا يقلل من علامات التعب والإجهاد وحالات الجفاف وضعف العضلات.
  • منع آلام الرأس: من شأن الشخص الذي يشرب الماء يوميًا بالقدر الكافي الذي يحتاج إليه جسمه ألا يصاب بالجفاف، الذي ينتج عنه الكثير من آلام الرأس مثل الصداع.
  • تحسين البشرة: عندما يشرب الفرد بشرب الماء بالقدر الكافي لجسمه يعود هذا الأمر بالنفع على مظهر البشرة ولمعانها وشكلها الصحي والشبابي.
  • تقليل مخاطر الإصابة بالسرطان: يعمل الماء على مكافحة الإصابات السرطانية عند شربه بالقدر الكافي يوميًا.
  • تحسين قدرات القلب والرئة عند ممارسة الرياضة: ينصح بتناول الماء عند ممارسة الرياضة ليزيد من الأداء والنشاط الرياضي ويحسن من عضلة القلب وعمل الرئتين.
  • التقليل من مخاطر الإصابة بحصوات الكلى: إن شرب الماء يوميًا يعد الوسيلة الأفضل للوقاية من الإصابة بأمراض الكلى وكذا منع تكوين الحصوات عليها.
  • التقليل من آلام المفاصل: إن الكمية الكافية التي يحتاجها الجسم من الماء يوميًا تجعل من غضاريف رطبة وتحميها من الجفاف لتتمكن من امتصاص الصدمات وبالتالي التقليل من آلام المفاصل.
  • الحفاظ على صحة الفم: يحافظ الماء على صحة الفم من خلال الإبقاء عليه رطبًا بالإضافة إلى مساهمته في حماية الأسنان من التسوس.
  • إيصال الأكسجين إلى كامل الجسم: يشكل الماء نسبة 90% من الدم وبالتالي فإن وجوده بالقدر الكافي فيه يعمل على ضمان إيصال الأكسجين إلى كامل أعضاء الجسم.
  • خفض ضغط الدم: يعمل الماء الحفاظ على ضغط الدم وتفادي ارتفاعه الناتج عن الجفاف.
  • زيادة معدل الأيض: يزيد من الماء من معدل الأيض، وهذا الأمر ينتج عنه تجربة مفيدة في إنقاص الوزن.

water-fast

فوائد الماء في إنقاص الوزن

عند شرب الماء بالقدر الكافي قبل الوجبات فإنه يعطي شعورًا بالشبع والامتلاء.

لذا ينصح بشرب الماء قبل تناول الوجبات بنصف ساعة من أجل الشعور بالشبع وتقليل كمية الطعام في كل وجبة.

فيما يعد شرب الماء البارد إحدى الوسائل لحرق السعرات الحرارية، حيث يستهلك الجسم مزيدًا من السعرات لتسخين هذا الماء البارد حتى يصل إلى درجة حرارة الجسم.

وبينما يساهم الماء البارد في حرق المزيد من السعرات الحرارية، فإن الماء الساخن يعمل على التخلص من دهون البطن والأرداف عن شربه في أول اليوم.

حيث إن شرب الماء الساخن في بداية اليوم يعمل على تحفيز الجسم وتنشيطه، ويساهم في التخلص من السموم والدهون المتراكمة في الجسم.

كما أن الماء يحفز من عملية الأيض في الجسم، حيث إنه المحفز الرئيسي لهذه العملية، الأمر الذي ينتج عنه حرق المزيد من الدهون.

فيما يساهم الماء في أداء الكبد لوظائفه الحيوية، وكما هو معرف فإن الكبد مسؤول عن التخلص من الدهون، لذلك ينصح بتناول الماء بكميات كافية يوميًا من أجل أن تقوم أعضاء الجسم كافة بأداء مهامها.

بالإضافة إلى ذلك، فإن الماء يساهم على تدفق الدم في كل أنحاء الجسم، وبالتالي يسمح للخلايا بحرق المزيد من السعرات الحرارية.

water-diet-

رجيم الماء

يعتمد الخبراء عند وضعهم لرجيم الماء على حقيقة أنه عند دخول أي سوائل إلى الجسم مهما كانت درجة حراراتها، فإن الجسم يعمل على ضبط درجة حراراتها وبالتالي ينتج عن هذا الأمر حرق المزيد من السعرات الحرارية.

وبعد استشارة الطبيب، يمكنك وضع جدول زمني للبدء في استخدام رجيم الماء للتخلص من الوزن الزائد.

حيث يمكنك التحضير لهذا الأمر من خلال البدء بشرب 4 أكواب يوميًا لتصل إلى 10 أكواب، ثم تستمر طوال فترة الرجيم في شرب هذه الكمية.

كما أن شرب الماء طوال فترة الرجيم يكون بمنأى عن كمية السوائل الأخرى التي تشربها على مدار اليوم.

فيما يجب عليك شرب الكمية المحددة يوميًا من دون تأجيلها إلى اليوم التالي على أمل تعويضها.

كذلك لا يمكنك طوال فترة استخدام رجيم الماء أن تتناول الأطعمة الدسمة أو التي تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية على أمل أن الماء سيعمل على حرقها.

يتوجب عليك أيضًا اتباع نظام غذائي صحي تكثر فيه الخضراوات والفاكهة والأطعمة ذات السعرات الحرارية المنخفضة.

وعليك استبدال المشروبات الغازية أو السوائل المحلاة ذات السعرات الحرارية العالية بالماء.

وبعد الوصول إلى وزن الجسم المرغوب أو عند التخلص من الدهون الزائدة، لا يجب عليك التوقف عن شرب الماء، حيث إن الجسم سيكون قد اعتاد على الكمية التي يشربها يوميًا.

ويحتاج جسمك خلال فترة الرجيم إلى قدر معين من السعرات الحرارية، قد يبدأ من 500 سعر حراري إلى 800

ويمكنك اتباع ما يلي يوميًا من أجل الوصول بجسمك إلى الوزن المرغوب، بجانب شرب المياه بالقدر المطلوب:

  • اليوم الأول: شرب كوب من الماء الدافئ عند الاستيقاظ، مع شرب عصير البطيخ أو الكرفس، بالإضافة إلى شرب أنواع مختلفة من العصائر كل ثلاث ساعات.
  • اليوم الثاني: كوب من الماء الدافئ، بلاإضافة إلى أي طعام بارد أو شريحة سمك مشوي، وكذلك طبق من سلطة الخضار وكمية قليلة من الأرز، مع سلطة فواكه.
  • اليوم الثالث: اتباع الكميات المستهلكة من اليوم الثاني لكن إضافة نشويات إلى الأطعمة التي يتم تناولها.
  • اليوم الرابع: يتم تناول طبق من الفواكه وكذلك طبق من الخضار المسلوق.
  • اليوم الخامس: يكون هذا اليوم مجرد نظام غذائي عادي على حسب المتبع مع المحافظة على تناول الفواكه والخضروات.
  • اليومان السادس والسابع: يتم اتباع نظام غذائي مثل الخامس بالإضافة إلى تناول كميات قليلة من الأطعمة.

فيما يتوجب عليك عند وضع جدولك الخاص، استشارة الطبيب فيما يخص احتياجات جسمك وأيضًا العناصر المكملة طوال فترة استخدام رجيم الماء.

Water-diet-sid-effects

الآثار السلبية لرجيم الماء

قد ينتج عن رجيم الماء بعض الآثار السلبية، لكن يمكنك تجنبها عند استشارة الطبيب المختص.

حيث إن رجيم الماء قد يتسبب في تثبيط سرعة عملية الأيض، وذلك لأن الرجيم يعتمد على مقدار محدود من السعرات الحرارية.

وهذا الأمر من شأنه تقليل سرعة عملية الأيض، وقد يستمر هذا البطء لمدة طويلة في حال الاعتماد على الرجيم ذي السعرات الحرارية القليلة لفترات أطول.

كما أن رجيم الماء قد يتسبب في خسارة الكتلة العضلية، وهذا الأمر يكون نتاجًا لتناول السعرات الحرارية بكميات قليلة.

بالإضافة إلى ذلك، فإن الجسم قد يعاني من نققص في العناصر الغذائية أثناء استخدام رجيم الماء للتخلص من الوزن الزائد.

حيث إنه لا يمد الجسم بما يحتاجه من العناصر الغذائية بقدر كافٍ.

وقد ينتج عن هذا الأمر نقص في الحديد والكالسيوم وعناصر أخرى مهمة قد يعاني منها الجسم على المدى البعيد.

فيما قد يعاني الجسم من ضعف المناعة عند استخدام رجيم الماء.

حيث إن إمداد الجسم بقدر محدود من السعرات الحرارية قد ينتج عنه نقص في مناعة الجسم، وهذا الأمر ينتج عنه أن يكون الجسم الجسم عرضة للإصابة بالأمراض والعدوى.

water-diet-summary

الخلاصة

يحتاج الجسم لشرب قدر مناسب  من الماء يوميًا لإمداده بالطاقة والحفاظ على عمل مختلف أعضائه على نحو جيد من دون أي خلل.

للماء فوائد عدة، إذ يشكل الماء نسبة كبيرة من وزن الجسم بالإضافة إلى تشكيله نسبة أكبر من الدم المسؤول عن نقل الأكسجين إلى كامل أعضاء الجسم.

يساهم الماء إسهامًا كبيرًا في عملية الأيض وبالتالي إنقاص الوزن والتخلص من الدهون الزائدة.

إن رجيم الماء واحد من الأنظمة المتبعة مؤخرًا من أجل إنقاص الوزن، لكن يجب عليك اتباع إرشادات الطبيب جيدًا حتى لا تتعرض لأثاره السلبية.

مقالات ذات صلة
نرحب بجميع التعليقات: