15 معلومة عن أضرار السكر الأبيض وآثرها على الصحة تعرف عليها وتجنبها

15 معلومة عن أضرار السكر الأبيض وآثرها على الصحة تعرف عليها وتجنبها

السكر الأبيض هو العنصر الأساسي المتواجد في أغلب المنازل ويدخل في أغلب الصناعات الغذائية.

فلا تجد نوعاً من الحلويات والمشروبات اللذيذة دون أن تحتوي على السكر.

كما أنك بالتأكيد لا تجد متعة شرب الشاي أو القهوة دون أن يُحلى على الأقل بملعقة من السكر الأبيض.

لكن هل فكرت يوماً ما هي عواقب كثرة استخدامك له، هل يمكن أن يؤدي إلى السمنة أو تسوس الأسنان أو الإصابة بمرض السكري فقط؟

بالتأكيد لا؛ فهناك العديد من المخاطر الصحية التي تكون بسبب السكر الأبيض وأنت لا تدركها.

فأنت تحتاج نسبة معينة من السعرات الحرارية يومياً، وفي الأغلب أن تستهلك معظمها في تناول السكر الأبيض؛وتبعاً للمعهد الوطني للسرطان فإن الرجال يتناولون حوالي 24 ملعقة صغيرة من السكر يومياً أي ما يعادل 384 سعر حراري.

ولا تنخدع بفكرة تناول جرعة قليلة من السكر الأبيض لن يضر في شيء، فهو يحتوي على الدهون والكربوهيدرات التي تسبب العديد من الأضرار الصحية.

كما أنه لا يحتوي على العناصر الغذائية الهامة التي تحتاجها مثل الفيتامينات، الدهون الصحية، الانزيمات والبروتين.

ماذا يحتوي بالسكر:

دائماً ما نسمع أن السكر يحتوي على الفركتوز والجلوكوز وهي من السكريات الأحادية البسيطة؛ ويختلف كل نوع من الآخر من حيث فكرة الأيض؛ وهو كيفية حرق السكريات بالجسم.

ويقوم البعض باستخدام تلك الأنواع البسيطة لصناعة سكريات أكثر تعقيداً مثل السكروز، وهو خليط بين الجلوكوز والفركتوز.

كذلك يوجد شراب الفركتوز “شراب الذرة” وهو يتكون من مركبات الكربون الهيدروفلورية – ويحتوي عادة من 55% من الفركتوز و45% من الجلوكوز.

ويوجد أيضاً السكرالوز، وبالرغم من أن اسمه مشتق من كلمة سكر؛ إلا أنه لا يحتوى على مشتقات السكر بالمرة، فهو يحتوي على الاسبارتام و السكرين مع بعض الكلور والذي ينتج عنه آثار صحية مُضرة.

أيضاً يوجد الصبار والذي يكون مصدر طبيعي وأمن في صورته الخام إلا أنه يحتوي على 80% من الفركتوز بعد معالجة صورته الأصلية.

يحتوي أيضاً العسل على 53% من الفركتوز2 والذي هو مصدر صحي للإستخدام ولكن بشكل معتدل، فهو يحتوي على مضادات للأكسدة.

أضرار السكر الأبيض:

1- سبب في زيادة الوزن

ذلك يعد من أكثر الأسباب الرئيسية التي يسببها السكر الأبيض؛ وهي السمنة واكتساب الوزن.

فأغلب العصائر والحلويات تحتوي على سكر الفركتوز والذي يجعلك تشعر بالرغبة في الأكل باستمرار ولا يتحكم بالشهية.

كذلك فإن المشروبات التي تحتوي على نسب كبيرة من السكر تجعلك تستهلك الكثير من السعرات الحرارية دون اللازم، والذي يجعلك تكتسب وزن زائد بشكل أسرع.

أيضاً تناولك للعديد من المشروبات المحلاة تجعلك أكثر عرضة لزيادة الأمراض الباطنية والتي ترتبط بمرض السكري والقلب.

2- يسبب تسوس الأسنان

من الآثار السلبية التي يسببها السكر الأبيض هو تسوس الأسنان أكثر من أي طعام آخر، فعليك أن تنظف أسنانك على الأقل مرتين يومياً لتجنب البكتيريا.

3- يزيد من احتمالية الإصابة بمرض السرطان

فعند تناولك لكميات كبيرة من الأطعمة والمشروبات السُكرية تكون أكثر عرضة للتعرض بمرض السمنة والذي يزيد من احتمالية إصابتك بمرض السرطان.

كذلك عند استهلاكك لكميات كبيرة من السكر الأبيض ستصاب بالتهاب الجسم و قد يتسبب في مقاومة الأنسولين، وهو ما يؤدي إلى الإصابة بذلك المرض.

حيث قد أُجريت بعض الدراسات حول النساء اللاتي تتناولن منتجات تشمل السكريات أكثر من ثلاث مرات في الأسبوع وكانت النتيجة أنهم كانوا أكثر عرضة للإصابة بمرض سرطان بطانة الرحم أكثر من اللاتي لا يتناولن تلك المنتجات أكثر من 0.5 مرة في الأسبوع.

4- يؤثر على مستوى النظر

حيث أنه لا يحتوي على فيتامينات بالتالي فهو يفتقد  العناصر الضرورية، لذلك فهو قد يؤثر على صحتك وعلى مستوى النظر الخاص بك.

5- قد تسبب في زيادة الاكتئاب

فلا تتعجب بتناولك المزيد والمزيد من السكريات يسبب لك زيادة الاكتئاب.

حيث أن تغييرات السكر في الدم يعمل على الخلل العصبي والتي هي بسبب السكر الضار بالجسم.

وفي أحد التجارب على مجموعة من الأشخاص يتراوح عددهم 8000 شخص من الذين كانوا يستهلكون 67 جرام من السكر يومياً كانوا أكثر عرضة لمرض الاكتئاب بنسبة 23% عن الذين كانوا يتناولون أقل من 40 جرام في اليوم.

6- يؤثر على المستوى الإدراكي والسلوكي لدى الأطفال

حيث يدُرك العديد من الأهالي عند تناول أبنائهم للسكريات أنه يزيد من فرط الحركة لديهم، فبالفعل يؤثر السكر على سلوك الأطفال بشكل كبير وملحوظ.

فعليك أن تُقلل من نسب استهلاك طفلك للسكريات على مدار اليوم والتي تتمثل في المشروبات والعصائر المُحلاة، كذلك الحلويات المليئة بالسكريات؛ والأفضل أن تجد بديل للسكر الطبيعي عنها التي تتمثل في الفاكهة.

7- يستهلك من معدل طاقتك 

عندما تتناول السكريات فإن مستويات السكر في الدم والأنسولين ترتفع بشكل سريع وتشعر بالطاقة والنشاط، لكن تلك الطاقة لا تدوم لفترة طويلة.

فتلك السكريات لا تحتوي على كميات كبيرة من البروتين والألياف والدهون الأمر الذي يؤدي على الشعور بالطاقة والنشاط لفترة قصيرة من الوقت ثم تهبط من عزيمتك مرة أخرى.

يجب عليك إذاً أن تختار مصادر السكريات التي تحتوي على نسب عالية من الألياف.

فمثلا من الممكن أن تتناول تفاحة ومعاها حفنة من اللوز التي ستعطيك الطاقة لمدة أطول ولن تكتسب العديد من السعرات الحرارية.

8- يزيد من التوتر

عامل مهم قد لا يُدركه الكثيرون أن من مسببات التوتر هو كثرة تناول السكريات.

9- زيادة احتمالية الإصابة بأمراض القلب

حيث مع زيادة تناول السكريات يؤدي ذلك إلى ارتفاع معدل الدهون الثلاثية و السكر في الدم وارتفاع مستويات الضغط تلك الأمراض التي في النهاية تؤدي إلى ظهور أمراض القلب.

كذلك مع تناول المشروبات المُحلاة بشكل مفرط يؤدي إلى حدوث ما يسمى بتصلب الشرايين وهو أحد الأمراض القلبية التي تؤدي إلى ترسب الدهون وانسداد شرايين القلب.

ففي إحدى الدراسات التي أقيمت على حوالي 30 ألف شخص ممن يستهلكوا 21-17% من السكريات كانوا أكثر عرضة بنسبة 38% للوفاة بسبب أمراض القلب، في حين الأشخاص الذين يستهلكون 8% من السكريات.

حيث تحتوي علبة الصودا أو المشروبات الغازية (473 مل) حوالي 52 جرام من السكر، والذي يعادل أكثر من 10% من السعرات الحرارية اليومية التي يستهلكها جسمك.

10- يحل محل العناصر الغذائية الهامة

في حين أن جسدك يحتاج للعديد من المكملات والعناصر الغذائية الهامة مثل فيتامين A،C،B1 والكالسيوم، تأتي السكريات وبكل سهولة تمتص تلك العناصر وتحل محلها.

بالتأكيد الأمر يكون أكثر خطورة على الأطفال والمراهقين أكثر من كبار السن؛ حيث أن تلك الفئة العمرية هم أكثر عُرضة واستهلاكاً للسكريات باستمرار وهم في أدق الحاجة إلى تلك العناصر الغذائية.

11- أكثر عرضة لحب الشباب

فهناك علاقة بين تناول السكريات والحلويات و زيادة ظهور حب الشباب.

فالحلويات والسكريات تعمل على ارتفاع معدل السكر في الدم والأنسولين بشكل سريع ثم يؤدي ذلك إلى زيادة إفراز الأندروجين وحدوث الالتهابات والتي لها علاقة بظهور حب الشباب.

حيث هناك علاقة من حيث ارتفاع استهلاك السكريات لارتفاع وجود حب الشباب والعكس صحيح.

12- يؤثر على جهاز المناعة

حيث تتغذى البكتيريا على الجلوكوز الزائد في الجسم، و الذي يسبب الالتهابات، لذلك فإن السكر يتداخل مع الطريقة التي يحارب فيها الجسم المرض.

13- يسبب الشعور بالإرهاق والهبوط 

فهو يعمل على الشعور بالتعب وزيادة الصداع والرغبة في الجوع باستمرار، وذلك على عكس الأشخاص الذين يتناولون يتجنبون تناول السكريات.

14- يسرع من وجود الشيخوخة بالجلد

ظهور ترهلات بالجلد والعجز هو أمر طبيعي، لكن مع تناول المزيد من السكريات يمكن أن يُسهم ذلك في زيادة ظهور الشيخوخة في سن مبكر.

وتناول المزيد من السكريات والكربوهيدرات يزيد من وجود علامات الشيخوخة، حيث أنك بذلك تُضر الكولاجين والإيلاستين الذين يعطون الجلد اللمعان ومظهر الشباب.

لذلك حاول الابتعاد عن المأكولات التي تحتوي على الكربوهيدرات والسكريات والتي تضر بالكولاجين والإيلاستين، ويعطي الجلد ترهلات في سن المبكر.

15- زيادة احتمالية الإصابة بالنقرس

وهو مرض يعطيك الشعور بألم في المفاصل ويعمل زيادة استهلاك السكر إلى ارتفاع نسبة حمض اليوريك في الدم مما يترتب إلى سرعة زيادة ظهور المرض.

أين يمكن أن تجد منتجات تحتوي على السكريات؟

يمكنك أن تتعرف على المنتجات التي تحتوي على نسبة من السكريات من خلال قراءة المُلصقات على كل منتج، وتلك هي أنواع السكر المضافة إلى المنتجات ومن الأفضل أن تتجنبها:

  • شراب الذرة
  • السكر البني
  • عصائر الفاكهة المُركزة
  • دبس السكر
  • شراب الذرة عالي الفركتوز
  • جزيئات السكر التي تنتهي في آخرها كلمة “ose” (الفركتوز، الجلوكوز، لاكتوز، مالتوز، سكروز)

وهنا يمكنك أن تتعرف من أين تحصل على السكر المضاف:

  • المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة: 42.2%
  • حلويات بها نسب من الحبوب: 11.9%
  • مشروبات الفاكهة: 8.5%
  • الحلويات: 5%
  • منتجات الألبان المُحلاة: 5.5%
  • السكريات / العسل: 4.1%
  • الشاي: 3.8%
  • خميرة الخبز: 2.3%

كيف يمكنك الحد من استهلاك نسبة السكريات بجسمك؟

بعد أن عرفت مدى أضرار السكريات على الصحة، سيتوجب عليك أن تتوقف عن تناولها والبدء بالبحث عن بدائل أخرى صحية.

إليك بعض النصائح والإرشادات التي يمكنك ان تتبعها:

  • حاول أن تضع سكريات طبيعية على الزبادي عند تناولك له مثل التوت الطازج أو المجمد، بدلاً من تناول الزبادي المُحلى
  • استخدم زيت الزيتون والخل لتتبيل السلطة كبديل عن استخدام العسل
  • استبدل تناول الحبوب الجاهزة “كورن فليكس” بطبق من الشوفان الصحي وأضف إليه القليل من المكسرات والفاكهة الطازجة
  • يمكنك أن تتناول الموز الصحي بدلاً من طبق الجيلي المليئ بالسكريات الغير مفيدة
  • استخدم زبدة الجوز كتحلية بدلاً من إضافة الشوكولاتة على التوست في الصباح
  • حاول أن تتجنب المشروبات المُحلاة المضاف إليها المواد الحافظة مثل المشروبات الغازية، العصائر الجاهزة
  • تجنب التتبيلات التي تحتوي على نسب من السكر مثل الكاتشاب، الدبس
  • ابحث لبديل عن الحلوى مثل الفاكهة الطازجة أو تناول الشوكولاتة الداكنة

لذلك عليك أن تبحث عن بدائل للسكريات دائماً وأن تكون تلك البدائل صحية لا تؤثر عليك على المدى البعيد.

خلاصة القول:

  • لا يحتوي السكر على أياً من العناصر المفيدة للجسم بالتالي أنت تستهلك سعرات حرارية عالية دون فائدة
  • لن يتحصل جسمك سوى الأمراض المزمنة وتسرع من وجود الأضرار الصحية مثل أمراض القلب والسكري
  • إذا كنت لا ترغب في وجود شيخوخة الجلد بسن مبكر فعليكِ أن تتجنبي من تناول السكريات الضارة
  • صحة الأطفال هامة لذلك عليك أن تدرك مدى الأضرار الصحية والسلوكية والإدراكية التي يسببها السكر لطفلك
  • هناك العديد من البدائل الصحية للسكر يمكنك أن تتناولها

والآن وبعد أن تعرفت على أضرار السكر وأنواعه وأشكاله المتعددة وكيفية إدخاله بأشكال متعددة في المنتجات الغذائية، وبعد أن عرفت ما يسببه على الصحة هل ستستمر في تناوله أم ستفكر في صحتك وتبدأ من جديد؟

مقالات ذات صلة
نرحب بجميع التعليقات: