ماهى فوائد الريحان التى تجعله يستخدم فى مختلف الأغراض العلاجية؟

ماهى فوائد الريحان التى تجعله يستخدم فى مختلف الأغراض العلاجية؟

هل تحبي استخدام الريحان فى تحضير مختلف أنواع الأكلات ولتزيين الأطباق؟

سواء الإجابة بنعم أم لا، فالريحان يحمل لكِ فوائد صحية متعددة عليكي اكتشافها إذا كنتِ تحرصين على العناية بصحتك.

ولكن فى البداية لا بد من معرفة ماهية هذا العشب، فهو ينتمى إلى فصيلة من النباتات تسمى “الفصيلة الشفوية” من أبرزهم النعناع وإكليل الجبل.

ويُطلق عليه فى أوروبا “الريحان الملكي”، وتبلغ أنواعه إلى أكثر من 150 نوع، وقديماً كان يستخدمه الأوروبيون فى علاج مختلف الأمراض أبرزها نزلات البرد.

ومن أبرز أنواعه ما يلى:

  • الريحان الحلو: وهو من أكثر الأنواع انتشاراً فى العالم
  • الريحان اليوناني: يمتاز بنكهة قوية وطعم خفيف ومعتدل
  • الريحان المقدس: موطنه الأصلى الهند، وله فوائد عديدة أبرزها تقوية جهاز المناعة
  • ريحان القرفة: يشبه القرفة فى طعمه، وموطنه الأصلى المكسيك
  • الريحان التايلاندي: له طعم شبيه باليانسون ويتواجد فى المطبخ الجنوب الأسيوى
  • ريحان الخس: يمتاز بكبر حجمه، وطعمه شبيه بالعرق سوس

لذا فابدئي باكتشاف فوائده الصحية ولما يجب أن يكون موجود في منزلك دائماً.

الفوائد الصحية للريحان

1. مضاد للبكتيريا

يساعد هذا العشب على الوقاية من ضرر البكتيريا، وقد أجرى الباحثين دراسة معملية على فاعلية الريحان فى محاربة البكتيريا، وانتهت بأن له تأثير فعال في محاربة تلك الكائنات.

وذلك لأن مستخلص الريحان يحتوى على مواد تحارب نشاط البكتيريا وتطورها وخاصة البكتيريا التى لا تستجيب للمضادات الحيوية.

2. مساهم فى مقاومة السرطان

وفقاً لما نشرته إحدى الدراسات العلمية، فقد وجدت أن هذا العشب يحتوى على “مركبات كيميائية نباتية Phytochemicals” والتى لها دور فى مقاومة السرطان.

فهي لها دور فعال فى محاربة الأورام السرطانية مثل سرطان الجلد والمعدة، وسرطان الرئتين.

كما أن الريحان يحتوى على مضادات الأكسدة التي تساهم أيضاً فى محاربة نشاط وتطور أورام السرطان وموت خلاياهم.

3. يحتوى على مضادات الأكسدة

تلك المضادات لا تساهم فقط فى مقاومة السرطان كما علمتي مسبقاً بل أيضاً تساهم فى وقايتك من ضرر خلايا الجذور الحرة.

والجذور الحرة عبارة عن إلكترونات منفردة عندما تتكاثر تتسبب فى حدوث العديد من الأمراض مثل السرطان و أمراض القلب و ظهور أعراض الشيخوخة.

ومن أبرز هذه المضادات مركبات “الفلافونويد” التي لها دور فعال فى حماية خلايا الدم البيضاء المرتبطة بمناعة الجسم.

حيث أن الوظيفة الأساسية لتلك الخلايا هى حماية الجسم من الأمراض المختلفة.

كما أن تلك المضادات تساهم فى علاج “الإجهاد التأكسدي” الذى يحدث لعدة أسباب من أبرزهم التعرض لملوثات البيئة، بجانب دورها فى علاج علامات تقدم السن.

4. مضاد للالتهابات

يحتوى هذا العشب على إنزيمات فعالة فى تقليل حدوث الالتهابات.

وعليكي معرفة أن الالتهابات تحدث كاستجابة من الجسم عند قيام خلايا الدم البيضاء بمهاجمة الفيروسات والميكروبات الضارة للجسم، وقد تحدث العديد من الأمراض.

لذا فإنزيمات الريحان تساهم فى علاج أمراض الالتهابات مثل التهابات المفاصل وأمراض القلب.

5. محارب للاكتئاب

فوائد هذا العشب تشمل المساهمة فى علاج اضطرابات المخ أيضاً مثل الاكتئاب والقلق.

وقد وجدت إحدى الدراسات العلمية أن تناول 500 ملى جرام من مستخلص الريحان يساهم فى التخفيف من الاكتئاب والقلق والضغط.

كما أنه يساهم فى تعزيز هرمونات السعادة من أبرزهم هرمون “السيروتونين” المضاد للاكتئاب.

6. تعزيز صحة القلب

يساهم هذا العشب فى الحماية من العديد الأمراض القلبية مثل السكتة القلبية.

كما أن احتوائه على مركبات الفلافونويد يساهم فى التقليل من حدوث تجلط الصفائح الدموية فى الشرايين مما يساهم فى الحماية من الأزمات القلبية.

بالإضافة إلى أن الريحان يعمل على التحكم فى مستويات الكوليسترول عبر خفض مستوى الكوليسترول الضار وزيادة نسبة الكوليسترول النافع.

وقد أظهرت دراسة استرالية أن الريحان يساهم فى الوقاية من أعراض متلازمة الأيض من أبرزها أمراض القلب.

حيث أن تلك المتلازمة تحدث بسبب عدد من الأعراض مثل السمنة وارتفاع معدل السكر وضغط الدم.

7. علاج التهاب الحلق

أظهرت إحدى الأبحاث العلمية أن الريحان يعد مساهم فى علاج أمراض الجهاز التنفسي من أبرزها التهاب الحلق.

ويمكنك الاستفاده منه عبر غلي أوراق الريحان وتناوله مثل شراب النعناع.

8. تنظيم مستويات السكر فى الدم

تشير إحدى الدراسات العلمية أن الريحان يساهم بشكل فعال فى التحكم فى معدل السكر لدى مرضى السكر وتحديداً مرضى النوع الثاني منه.

وذلك لاحتوائه على المركبات الكيميائية النباتية التى لها تأثير إيجابي فى التحكم فى مستوى السكر.

حيث أن الريحان يساهم فى تقليل مقاومة الجسم للأنسولين مما يساعد ذلك على ضبط معدل السكر.

كما أن الريحان قد يساعد على الوقاية من أعراض السكر مثل زيادة الوزن، مما يعنى أنه يمكن أن يساهم فى إنقاص الوزن.

9. الحفاظ على صحة الكبد

يساهم هذا العشب فى تعزيز نشاط إنزيمات الكبد المسئولة عن تطهيره من السموم، حيث يساعد ذلك على تعطيل نشاط السموم وطردها من الجسم.

ولكن ينبغي استشارة الطبيب عند تناول مكملات الريحان الطبية للكبد.

10. العناية بصحة الفم

وفقاً لما أظهرته إحدى الدراسات العلمية، فإن استخدام هذا العشب كغسول للفم يساهم فى حمايته من ضرر الميكروبات.

وقد وجدت دراسة أخرى أن احتواء هذا العشب على مواد مضادة للميكروبات يساعد على الوقاية من أمراض اللثة.

11. الحفاظ على صحة العين

لازالت فوائد هذا العشب مستمرة، فالريحان محارب للعدوى البكيترية المضرة لصحة العين، بجانب حماية العين من أضرار الجذور الحرة.

ليس ذلك فحسب، فالريحان أيضاً يعمل على حماية العين من العديد من الأمراض مثل التنكس البقعى الذى يتسبب فى فقدان البصر ومرض الكتاركت الذى يتسبب فى ضعف البصر.

12. تحسين أداء الجهاز الهضمي

يعمل الريحان أيضاً على علاج المشاكل الهضمية مثل الانتفاخ وحموضة المعدة والإمساك، بالإضافة إلى قرحة المعدة.

كما أن هذا العشب يعمل على تنشيط الهضم، ومحاربة البكتيريا الضارة التى تسبب فى حدوث أمراض للجهاز الهضمى.

13. مساهم فى علاج الجروح

ما يميز هذا العشب أنه مضاد للبكتيريا والفطريات والميكروبات والالتهابات أيضاً، مما يجعله مساهم في سرعة شفاء الجروح بفاعلية.

ويُستخدم الريحان عقب العمليات الجراحية من أجل حماية الجروح والعمل على التئامها.

كما أن إحدى الدراسات العلمية أظهرت أن الريحان يعمل على علاج حب الشباب وتقرحات الفم ومختلف أنواع الندبات.

14. العناية بصحة البشرة

يستطيع الريحان تخليصك من مشاكل البشرة المزعجة من أبرزها ما يلي:

  • علاج حب الشباب
  • مقاومة نشاط البكتيريا وما يحدثه من مشاكل للبشرة
  • المساهمة فى علاج الإكزيما

15. العناية بصحة الشعر

يحمل هذا العشب أيضاً فوائد صحية للشعر من أبرزها ما يلي:

  • تنشيط الدورة الدموية لفروة الرأس
  • تقوية جذور الشعر وحمايته من التساقط
  • علاج قشرة الرأس
  • ترطيب الشعر والعمل على لمعانه

القيم الغذائية للريحان

الريحان

تأتي الأهمية الصحية للريحان من احتوائه على عناصر غذائية هامة للصحة، تعرفي على أبرزها فيما يلى:(لكل ملعقتان كبيرتان منه)

  • يحتوي على نحو 9 ملى جرام من الكالسيوم
  • يتميز بخلوه تقريباً من الدهون والكوليسترول
  • يحتوي على نحو 15.5 ملى جرام من البوتاسيوم، 3 ملى جرام من الماغنسيوم
  •  يصل فيتامين A فيه إلى نحو %6، أما فيتامين C فيصل إلى %2

زيت الريحان: فوائده واستخداماته

يحتوى زيت الريحان على العديد من العديد من المنافع الصحية من أبرزها ما يلي:

  1. يساعد على تنشيط الهضم وعلاج الإمساك.
  2. يستخدم فى علاج الربو والتهاب الشعب الهوائية.
  3. يساهم فى علاج الأنفلونزا.
  4. يساهم في تخفيف الضغط العصبي.
  5. يعمل على مقاومة نشاط الفطريات الضارة ونشاط البكتيريا.
  6. علاج للدغات الحشرات.
  7. يساهم فى الوقاية من الغثيان والقيء.
  8. مفيد لصحة العين ويعمل على حمايته من الأمراض.
  9. له دور حيوى فى علاج الندبات والجروح والحروق.
  10. يستخدم فى علاج مختلف أنواع الآلام مثل التهاب المفاصل وصداع الرأس.
  11. تنشيط الدورة الدموية للجسم.

أما عن استخداماته، فهو يساعد فى علاج مشاكل البشرة، وذلك عبر ما يلى:

1. قناع زيت الريحان وخشب الصندل

إذا كنتِ تعاني من مشكلة حب الشباب، فيمكنك الاستفادة من هذا العشب فى علاج تلك المشكلة.

حيث يتم خلط كميات متساوية من زيت الريحان وخشب الصندل وماء الورد وعصير الليمون، ثم توزيعهم على الوجه لمدة 20 دقيقة وشطفه فيما بعد.

حيث يساعد استخدام هذا القناع بانتظام يساهم من التقليل من ظهور حب الشباب.

ويُفضل إجراء إختبار حساسية الجلد قبل استخدام هذا الزيت.

2. خلطة زيت الريحان وزيت جوز الهند

تستخدم تلك الخلطة في علاج الندبات والجروح.

ويتم ذلك عبر غلي كمية متساوية من زيت الريحان وزيت جوز الهند، ثم يتم توزيعهم على المناطق المصابة عقب تبريدهم.

ومن فوائد زيت الريحان أيضاً للبشرة أنه يساعد على نضارتها.

وبالنسبة للشعر فيمكنك الاستفادة منه عبر ما يلي:

1. تطويل الشعر وتكثيفه

إذا كنتِ تعانين من بطىء نمو شعرك، فيمكنك استخدام زيت الريحان وتدليكه فى فروة رأسك.

فذلك يعزز نمو شعرك بشكل صحي، كما أنه يساعد على تنشيط الدورة الدموية لفروة الرأس.

 2. علاج قشرة الرأس

تعتبر قشرة الرأس من أكثر المشاكل المزعجة للشعر وأحياناً التخلص منها أمر صعب.

لذا يمكنك خلط زيت الريحان مع زيت جوز الهند ووضعه على شعرك مع التدليك برفق، فذلك يساعد على التقليل من ظهور القشرة.

3. علاج تساقط الشعر

إذا كنتِ تعانين من تلك المشكلة، فيمكنك خلط عدد قليل من قطرات زيت الريحان مع البلسم الذى تستخدميه أو الشامبو

فذلك يساعد على التقليل من تساقط الشعر.

4. إعطاء لون داكن للشعر

إذا لاحظتي وجود الشعر الرمادي لديكِ نظراً لتقدم العمر، فيمكنك خلط بودرة أملا مع زيت الريحان

ثم ضعيه على شعرك لفترة من الوقت، فذلك يساعد على غمقان الشعر.

شاي الريحان يحمل فوائد صحية لكِ أيضاً

تناولك لشاي الريحان يعنى حصولك على العديد من فوائده الصحية لجسمك، لذا فيجب أن يكون فى مطبخك دائماً، ومن أبرز تلك الفوائد مايلي:

  1. تقوية جهاز المناعة.
  2. الوقاية من السرطان.
  3. العمل علاج الاكتئاب وتخفيف الضغط.
  4. التحكم فى نسبة السكر فى الدم.
  5. علاج حصوات الكلى.
  6. علاج صداع الرأس.
  7. تعزيز صحة الجهاز التنفسى.
  8. علاج الإكزيما.
  9. العناية بصحة الفم وحمايته من ضرر البكتيريا.
  10. العناية بصحة الكبد.

هل تناول الريحان آمن للحامل؟

الحمل

إذا كنتِ فى فترة الحمل، فمن الضرورى معرفة ما يفيدك وما يضرك لأجل صحة أفضل للجنين، فماذا عن الريحان؟

تناولك لأوراقه بكميات قليلة دون إسراف له فوائد صحية لكِ أبرزها ما يلي:

  • تعزيز النمو الصحي للجنين وخاصة لجهازه العصبى وللعين والقلب، لاحتوائه على فيتامين A
  • تدعيم نمو عظام الجنين لاحتوائه على المنجنيز
  • يساعدك على الوقاية من فقر الدم
  • تقوية جهاز المناعة لاحتوائه على العديد من الفيتامينات والمعادن
  • وقاية الجنين من التشوهات لاحتوائه على حمض الفوليك

بالرغم من تلك الفوائد الصحية المتعددة إلا أنه ينبغي الحذر من الإسراف فى تناوله؛ لأنه قد يتسبب فى حدوث أضرار صحية عديدة مثل ما يلي:

  1. التعرض لمشاكل فى القلب.
  2. التأثير السلبى على مستوى السكر مسبباً الشعور بالدوار.
  3. قد يتسبب زيت الريحان فى حدوث التهابات بالفم والحلق، لذا من الأفضل تجنب تناول زيت الريحان أو مكملاته الطبية.

ومن الأفضل استشارة الطبيب المختص قبل تناوله، ويجب غسل أوراق الريحان جيداً قبل تناوله لضمان خلوه من البكتيريا والمواد الضارة الأخرى.

هل يحمل الريحان أضرار صحية؟

  1. قد تؤدي مستخلصات الريحان إلى خفض ضغط الدم بشكل أكثر من اللازم، لذا علي مرضى الضغط استشارة الطبيب قبل تناوله.
  2. قد يتسبب زيت الريحان فى حدوث نزيف أثناء العمليات الجراحية، لذا يجب التوقف عن تناوله قبل إجراء أية عملية جراحية بأسبوعين على الأقل.
  3. آمن للأطفال ولكن تناول مستخلصاته الدوائية تؤثر سلباً على صحتهم لاحتوائه على مواد كيميائية.
  4. قد تتسبب مستخلصاته فى زيادة النزيف لمن يعانى من سيولة فى الدم، لذا عليهم استشارة الطبيب قبل تناوله.
  5. تناول زيت الريحان قد يكون غير آمن للمرضعات، فمن الأفضل لهم استشارة الطبيب
  6. على مرضى السكر استشارة الطبيب قبل تناول الريحان، لأنه قد يتسبب فى خفض نسبة السكر بشكل أكثر من اللازم.

الخلاصة

الريحان من الأعشاب التى يجب أن تتواجد فى منزلك دائماً، فهو محمل بالعديد من المنافع الصحية للجسم والبشرة والشعر.

فهو يساعد على علاج العديد من الأمراض مثل الاكتئاب، ومفيد لصحة القلب والكبد والعين والفم.

كما أنه يساهم في علاج حب الشباب والجروح، بجانب دوره فى علاج قشرة الرأس وحماية الشعر من التساقط.

ولكن بالرغم من تلك الفوائد إلا أنه قد يتسبب في حدوث أضرار مثل زيادة النزيف لمن يعانى سيولة فى الدم، وانخفاض ضغط الدم بشكل أكثر من اللازم.

مقالات ذات صلة
نرحب بجميع التعليقات: