رجيم اتكنز ما هى فكرته؟ من هو مخترعه؟ و ما هى فوائده؟ و ما هى أضراره؟ متى يمكن اتباعه؟

رجيم اتكنز ما هى فكرته؟ من هو مخترعه؟ و ما هى فوائده؟ و ما هى أضراره؟ متى يمكن اتباعه؟

 نظام رجيم اتكنز

ما هو رجيم اتكنز و من هو صاحب فكرته ؟

يعتبر رجيم اتكنز من أشهر أنواع الحميات الغذائية التى يقوم بها أصحاب الأوزان الزائده فى العصر الحالى

تعود فكرة هذا الرجيم الى الطيب الكندى روبرت اتكنز حيث قام هذا الطيب بنشر كتاب يضم فكرة هذه الحمية الغذائية فى عام 1972.

كما قام هذا الطيب بتجربة هذه الحمية الغذائية على نفسه حيث كان يعانى وقتها من زيادة فى الوزن.

يعتبر هذا النوع من الحميات الغذائية من أكثر الأنظمة الغذائية التى أحدثت جدل واسع فى عالم الطب ، تعرف على الأسباب 

رجيم اتكنز

ما هى فكرة نظام التخسيس ” اتكنز”؟

تقوم فكرة نظام التخسيس “اتكنز” على الأعتماد الكلى على البرويتات و الدهون و الامتناع نهائيا عن تناول الكربوهيدرات و السكريات.

حيث أن فى الحالات الطبيعية يعتمد جسم الأنسان على الكربوهيدرات ليستمد منها الطاقة اللازمة له ثم يتحول الفائض عن حاجة الجسم من الكربوهيدرات الى دهون ليستخدمها عند الحاجة اليها

ولكن تعتمد فكرة هذا الرجيم على اجبار الجسم على حرق الدهون المخزنة به من خلال الامتناع عن تناول الكربوهيدرات التى تسبب فى ذلك نهائيا.

 قام الطيب روبرت اتكنز بتقسيم هذه الحمية الغذائية الى 4 مراحل  يجب أن يمر بها كل شخص يقوم بأتباع نظام التخسيس “اتكنز”

1- المرحلة الأولى 

و التى تسمى بمرحلة المقدمة و الاستهلال :

حيث يكون الهدف الأساسى لهذه المرحلة تحويل اعتماد جسم الأنسان على الطاقة من الكربوهيدرات الى الدهون

بالأضافة الى الآمتناع نهائيا عن تناول أى فواكه أو أى نوع من أنواع السكريات و عادة ما تستمر هذه المرحلة 14 يوم متوصلين.

2- المرحلة الثانية :

 وهى مرحلة السيطرة على فقد الوزن :

حيث يبدأ جسم الأنسان بخسارة الوزن فى هذه المرحلة بسبب :

التحول الذى قام به فى المرحلة الأولى وهو الاعتماد على البرويتات و الدهون كمصدر أساسى للطاقة،

و بالتالى فى هذه المرحلة يبدأ الجسم بحصاد ثمار المرحلة الأولى.

و أكد الدكتور روبرت اتكنز فى كتابه امكانية أضافة الألياف او الخضراوات بمعدل 10 جرام يوميا فى هذه المرحلة.

3- المرحلة الثالثة : 

وفى هذه المرحلة سوف يجد الشخص الذى يقوم بهذه الحمية الغذائية أنه قام بفقد الكثير من الوزن

وفى تلك المرحلة سوف يحدد الشخص اذا كان يرغب بفقد المزيد من الوزن أم الأستقرار على وزنه الحالى.

4- المرحلة الرابعة : 

فى هذه المرحلة يظل الفرد يعتمد على البروتين فى تناول وجباته بشكل أساسى

و لكن مع امكانية أدخال الكربوهيدرات بنسبة تتراوح بين 50 الى 100 جرام يوميا

وامكانية اضافة بعض السكريات و الفواكه بمعدل نوعين فقط من الفواكه يوميا (ثمره واحده فقط من كل نوع).

و هذه المرحلة التى يمكن أن يستمر فيها الشخص الى مدى الحياه حتى يحافظ على معدلات وزنه و خوفا من اكتساب المزيد من الوزن

لكن يرى الكثير من أطباء التغذية و المتخصصين فى مجال التخسيس

أن الأستمرار فى هذه المرحلة مدى الحياة قد يؤثر بشكل سلبى على صحة الانسان و على وظائف الكلى و القلب و الذى قد يؤدى فى بعض الحالات الى الوفاة.

مميزات رجيم اتكنز

1- اعطاء احساس بالشبع الى فترات طويلة : 

الأعتماد على البروتين بشكل أساسى فى الوجبات التى يتناولها الفرد يساعد فى اعطاء الأنسان الأحساس بالشبع لفترات طويلة و بالتالى سوف لا يحتاج الى تناول الطعام لفترات طويلة.

2- فقد الوزن بشكل سريع فى وقت قصير: 

من  أهم مميزات رجيم اتكنز أنه يعطى نتائج سريعة فى فقد الوزن و التخلص من الوزن الزائد، حيث تصل نتائجه الى فقد حوالى 8 كيلو جرام فى الشهر الواحد، لذلك هو خيار مثالى للأشخاص الذى يريدون فقد الكثير من الوزن بشكل سريع جدا.

أضرار رجيم اتكنز 

تعرف على الأضرار التى يتسبب فيها نظام رجيم اتكنز

1- زيادة احتمالية الاصابة بمرض النقرس :

حيث أن الأعتماد على البروتين بشكل أساسى و يومى عند تناول الوجبات الغذائية و التى تعد اللحوم من أهمها يزيد من احتمالية الأصابة بمرض النقرس.

2- فقد الجسم للعناصر الغذائية الموجودة فى الكربوهيدرات :

نتيجة اعتماد الجسم على البروتين فقط  يفتقد الجسم الكثير من  القيم الغذائية الموجودة فى النشويات أو الكربوهيدرات مثل مجموعة ب كومبلكس و فيتامين c و الحديد و غيرها من الفيتامينات الموجودة فى الكربوهيدرات و السكريات.

3-أضرار صحية للكلى : 

الأطمعة البروتينية و الدهون التى يعتمد عليها نظام رجيم اتكنز يمكن أن تكون سبب فى رفع نسبة مادة اليوريك أكسيد فى الدم.

كما يجب على المرضى الذى يعانون من أمراض أو مشاكل صحية فى الكلى أن يتجنبوا هذه الحمية الغذائية تماما.

4- أرتفاع صغط الدم و ألات بالمفاصل: 

بما أن هذه الحمية الغذائية تعتمد على تناول الدهون و البرويتنات بشكل دورى

فأن ذلك سوف يؤدى الى :

  • ارتفاع ضغط الدم و الأصابة بالتوتر و القلق و الأكتئاب.
  • قد يصيب الأنسان أيضا آلام حادة بالمفاصل و العضلات نتيجة سوء التغذية و الأعتماد على عنصر واحد من عناصر الوجبات الغذائية المتكامله هو البروتينات فقط.

5-أمراض القلب و الشرايين :

أتباع نظام التخسيس اتكنز قد يصيب الشخص الذى يتبعه بأمراض قلبية و انسداد بالشرايين

حيث يرجع السبب فى ذلك الى التالى :

  • هذه الحمية الغذائية تعتمد بشكل عام على الدهون المشبعة و الثلاثية.
  •  احتمالية زياده نسبة الكوليسترول الضار فى الجسم و الذى قد تؤدى الى أضرار صحية للقلب.

6-الأصابة بالأمساك الشديد:

الفكرة الأساسية الذى يقوم عليها نظام التخسيس اتكنز و خاصة فى المراحل الأولى هى الامتناع عن تناول النشويات و السكريات بشكل كامل

فمن ثم الآمتناع عن تناول الألياف الغذائية قد يسبب فى الأصابة بعسر الهضم و الأمساك الشديد.

حيث تعتبر الألياف الغذائية هى الملين الطيبعى الذى يسهل عمليات الهضم ، و تسهل فى عمليات التمثيل الغذائى.

7- وجود رائحة كريهة فى الفم :

تقوم الدهون التى يتناولها الفرد طول فترة اتباع هذه الحمية الغذائية، والتى قد تستمر مدى الحياة فى بعض الحالات بأفراز مادة تسمى “الكينونات “و التى قد تسبب فى وجود رائحة سيئة جدا فى الفم.

8- الشعور بالدوخة و الغثيان لفترات طويلة : 

من الأضرار الشائعة التى يتسببها رجيم اتكنز هو الشعور بالدوخة و الغتيان نتيجة نقص الكالسيوم و الحديد فى الجسم

لذلك يجب على مرضى السكر و السيدات الحوامل و الأطفال الامتناع نهائيا عن اتباع هذه الحمية الغذائية نظرا لأضرار الصحية التى يمكن الى يسببها لهم.

9-نقص الهرمونات بالجسم : 

حيث أن العناصر الغذائية المتكاملة  تتكون من 3 عناصر هم:

  • البروتينات.
  • الكربوهيدرات.
  • السكريات.

و بالتالى فان الاخلال بأحد من هذه العناصر يتسبب نقص هرمونات الجسم و أيضا نقص فى العناصر و القيم الغذائية التى تدخل الجسم مما يشكل على أضرار على الصحة العامة للشخص.

10- زيادة شديدة فى الوزن بعد التوقف عنه : 

يتسبب نظام رجيم اتكنز فى فقد الكثير من الوزن و خاصة فى المراحل الأولى التى يبدأ فيها الشخص بممارسة هذه الحمية الغذائية،

و لكن بعد التوقف عنه و ادخال العناصر الغذائية التى آمتناع عنها شخص طوال فترة الريجيم

فأن الجسم سوف يكتسب الكثير من الوزن بشكل سريع جدا ،كما يمكن أن يكتسب وزن أكثر من وزنه قبل اتباع الحمية الغذائي

من ثم سوف يضطر الشخص الى اتباع هذه الحمية الغذائية مدى الحياه و الأستمرار فى تناول الدهون و البروتينات و الأمتناع عن العناصر الغذائية الأخرى.

و الذى قد يؤدى بدوره الى أضرار صحية شديدة جدا للشخص الذى يقوم باتباع رجيم اتكنز، و التى قد تؤدى الى الوفاة و الموت فى بعض الحالات.

11- يمنع نمو الجنين بشكل سليم أثناء فترة الحمل :

اتباع السيدة الحامل لنظام رجيم اتكنز الذى يعتمد على البروتين بشكل كبير و الأمتناع عن العناصر الغذائية الأخرى

يؤثر بالسلب على الجنين أثناء فترة التكوين وحيث لم يحصل الطفل على كل ما يحتاجه من عناصر غذائية أثناء فترة التكوين ،

و بالتالى ينخفض وزن الطفل عند الولادة و قد لا يكتمل نموه نهائيا فى بعض الحالات.

خلاصة القول

يعتبر نظام الرجيم “اتكنز ” من أكثر أنواع الرجيمات التى تؤدى الى النتيجة المرجوة فى وقت قصير جدا حيث يمكن للشخص ان يفقد حوالى 8 كيلو جرام فى الشهر  الواحد.

و لكن فى نفس الوقت يعتبر رجيم اتكنز من أخطر أنواع الرجيمات التى يمكن ان يتبعها الشحص فى حياته

حيث تقوم فكرة الرجيم على الأعتماد على التالى :

  •  البروتين و الدهون اعتماد كليا.
  •  الآمتناع عن تناول النشويات و السكريات بشكل كامل و خاصة فى المراحل الأولى للرجيم.

و بالتالى لا ينصح باتباع هذا النوع من أنواع الحميات الغذائية الا من بعد استشارة الطيب المختص

حيث يجب أن يقوم الطيب بتحديد مايلى :

  • ما هى الحمية الغذائية الذى يجب أن يتبعها المرض؟
  • و ما هى الحمية الغذائية المناسبة له ؟
  • و أيضا ما هو نظام التخسيس الذى يجعله يفقد وزنه بشكل صحى ولا يؤثر على الصحة العامة للمرض؟
  • ومعرفة التاريخ الصحى للمريض ؟

حيث لا ينصح بأتباع رجيم اتكنز للأشخاص الذى يعانون من مشاكل بالكلى و القلب و السيدات الحوامل و الأطفال،

و ذلك لأن الدهون التى سوف يتناولها لأتباع الرجيم سوف تؤدى الى آثار سليبة شديدة على صحتهم.

لا يعتبر نظام الرجيم أتكنز أفضل أنواع الرجيمات على الأطلاق حيث يرى الكثير من الأطباء أنه بمثابة كارثة يمكن أن تؤدى بالشخص الى الهلاك

وذلك لأن الريجيم الناجح هو الذى يقدر على تحقيق التوازن بين العناصر الغذائية الثلاثة السابق ذكرها و ليس الذى يعتمد على جانب واحد فقط منهم.

وأن الأخلال بأحد عناصر الوجبات الغذائية و الأعتماد على عنصر واحد فقط منهم يؤثر على الصحة العامة للأنسان بالسلب.

ولكن يمكن أن يكون من المسموح القيام بأتباع نظام التخسيس اتكنز مرة واحده فقط أو مرتين بالعمر للحصول على نتائج سريعة لفقد الوزن

حيث يمكن أن يقوم به الشخص اذا كان يرغب بفقد وزنه قبل أحد من مناسباته الاجتماعية كالزفاف أو مناسبات العمل أو غيرها و لكن لا يمكن أبدا الاعتماد عليه كمنهج أو أسلوب حياة لأنه سوف يؤدى الى

  •   انخفاض معدل الجلوكوز فى الجسم نتيجة التخلى عن المصدر الأساسى للطاقة هو السكريات.
  • زيادة نسبة الدهون ارتفاع معدلات الكروليسترول الضار فى الجسم نتيجة تناول العديد و الكثير من البروتينات و غيرها من الأضرار الصحية.

حيث يجب على الأنسان برامجة حياته على نظام غذائى مناسب يحقق التوازن بين جميع العناصر الغذائية.

مقالات ذات صلة
نرحب بجميع التعليقات: